قطرة الندى
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه

الحـــب ...أسمائه...وأنواعه.....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحـــب ...أسمائه...وأنواعه.....

مُساهمة من طرف عاشقة النجوم في الأحد أبريل 05, 2009 7:34 pm

للحب أسماء كثيرة، منها :


* الصِّبا: من الشوق: يقال تصَابا وصبا وأصل الكلمة في الميل والصبا في الصِّحَاح: رقة الشوق وحرارته.
* الشغَف: يقال شغفه الحب أي أحرق قلبه.
* الوجد: فهو الحب الذي يتبعه الحزن.
* التـيم: هو التعبد ولا يصلح إلا لله: قال في الصحاح تَيْم الله: أي عبد الله، وأصله من قولهم: تيمه الحب أي عبده وذللـه.
* العشق: هو من فرط الحب، وسمِّي العشق الذي يكون من الإنسان بسبب التصاقه بالقلب، وقال ابن الأعرابي:
العَشَقةُ اللبلابة تخضَرّ وتصغر وتعلق بالذي يليها من الأشجار فاشتق من ذلك العاشق. وقال قيس بن المُلَوَّح في وصف العشق:
العشق أعظـــــم ما بالمجانيــــنِ
قالــــت جُنِنت بمن تهوى فقلت لهـــا
وإنما يُصــــرع المجنونُ في الحيــنِ
العشـــــق لا يستفيق الدهرَ صاحبُه
وقيل: العشق أوله عناء، وأوسطه سقم، وآخره قتل.



المراهقون والحب


ومرحلة المراهقة التي يمر بها كل فتى وفتاة في مرحلة التهاب المشاعر وثورة العواطف... فترة الأحلام الوردية، والخيال المجنح، والنظرة الحالمة، وما إن تتفتح عيون الشباب وأسماعهم في هذه المرحلة على أغاني ومسلسلات وقصص الحب... حتى يظل الفتى شارد الفكر، مسلوب القلب، يريد أن يجرب... ويبدأ في تسجيل الأغاني وحفظها. ويشتري كتباً رخيصة، ومن هنا تبدأ حكايات الحب وتظهر أعراضها على المتيم من سهر، وأرق، وأحلام يقظة، وانصراف عن الاستذكار والتحصيل. وتبدأ الكلمات واللقاءات؛ ومن هنا قد يبدأ الانحراف، ولا يجني الفتى أو الفتاة من ورائه إلا تشتيت الذهن، وتبديد الطاقة والسهر والدموع والانصراف عن الدراسة وتحطيم المستقبل على صخرة العاطفة، إذا انقاد الفتى أو الفتاة لهذه العاطفة بدون وعي أو تفكير. ولقد أعجبني هذا الشاب الشاعر القوي العزيمة الذي لم يجعل لهذه الأفكار سلطاناً على قلبه وعقله، فتشغله عن الوصول إلى قمة المجد فيقول:

سلامٌ على مـــن تيمتني بظُرْفِهـــا*00* ولمعــة خديها ولمحــة طَرْفهــــا
سَـبَتنْي وأحْبَتْنِي فتــاة مليحــــة *00* تحيــرت الأوهــــام في كنه وصفها
فقلــت ذريني واعذرينـــي فإننـي *00* شُغفتُ بتحصيـــل العلـــوم وكشفها


الحب العُذْري
وهو ذاك الحب المنزه عن احتياجات الجسد والمتسامي على دوافع الغريزة، قال ابن علاثة: دخلت على رجل من الأعراب خيمته وهو يئنّ، فقلت: ما شأنك؟ قال: عاشق، فقلت: ممن الرجل: قال من قوم إذا عشقوا ماتوا عِفَّة.


الحب الصريح
العاطفة هنا صريحة جدًّا، لا كبت فيها أو كبح على الإطلاق. فباسم الحب يتخلى الإنسان عن مبادئه، ويعبث بالقيم والتقاليد، ويعتقدون بذلك أن هذه هي الحرية والسعادة واللذة، وهذا النوع من الحب مرفوض شرعًا، ولا يُقِرُّ بأي حال من الأحوال؛ لأنه يؤدي إلى الفاحشة والفجور.

الحب الإلهي
إن أعظم صلاح الفرد أن يصرف قوى حبِّه كلها لله تعالى وحده، بحيث يحب الله بكل جوارحه وروحه، ويعمل على طاعته، وكسب رضاه؛ فحب الله والشوق إلى لقائه رأس مال العبد وملاك أمره، وقوام حياته، وأصل سعادته، وقرة عينه؛ ولذلك خُلق وبه أُمِر.

ونستشعر قوله سبحانه في الحديث القدسي فيما يرويه نبينا (صلى الله عليه وسلم): إن الله إذا أحب عبداً دعا جبريل، فقال: إني أحب فلاناً فأحببه، فيحبه جبريل، ثم ينادي في السماء فيقول: إن الله يحب فلاناً فأحبوه. فهل هناك أعظم من محبة الخالق سبحانه وتعالى؟ " قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّوْنَ اللهَ فَاتَّبِعُوْنِيْ يُحْبِبْكُمُ اللهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوْبَكُمْ وَاللهُ غَفُوْرٌ رَحِيْمٌ".
avatar
عاشقة النجوم
مشرفة
مشرفة

عدد المساهمات : 72
نقاط : 136
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/10/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الحـــب ...أسمائه...وأنواعه.....

مُساهمة من طرف erap في الأربعاء أبريل 08, 2009 5:01 pm

شكرا على المجهود
avatar
erap
ملكي
ملكي

عدد المساهمات : 148
نقاط : 192
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/04/2009
العمر : 25
الموقع : egypt

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://http:www.erap.1talk.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى